Posted by Solid_Snake on February 20, 2012

معلومات جديدة حول الزُعماء و الأعـداء فـي Prototype 2

أصدرت شركة Activision مجموعه كبيرة من
الصور و المعلومات حول زُعماء اللعبة و الأعداء المتواجدين في عنوانها
القـادم Prototype 2. الصور الجديدة تستعرض فيهـا الشركة الزعـماء التي
سيواجهونهم اللاعبون اثنـاء رحلة البحث عن بطل الجزء السـابق Alex Mercer,
تخللتها ايضـاً مجموعة من المعلومـات الوفيرة حول نوعية كل زعيم او عدو في
اللعبة. واليكم التفـاصيل:


– Infected –

وهم المعيار الرئيسي للمصابين بفيروس
Blacklight .. بحجم البشر العاديين و (عادة) مقاربين لهم في الشكل، يجوبون
الشوارع بحثاَ على اللحوم البشرية والأعضاء للتغذّي عليها. ومن الظاهر أن
تفشي فيروس Blacklight قد أنتج حشوداً كثيرة من هذه المخلوقات، إلا انهم في
الواقع يشكلون اقل من 1% فقط من مجموع ضحايا الفيروس!

ينشأ هذه النوع من المخلوقات عندما لا
يقتل الفيروس الضحية وفي نفس الوقت ايضا يفشل في تفعيل الحمض النووي الخامل
في جسم الضحية. ستكون هذه المخلوقات مستيقظة من اللاوعي ويظهر عليها ذكاء
الحيوانات، وتسعى بشكل بحت على القتل والتغذّي على الكائنات الحية والميتة
ايضاً.

وعلى الرغم من اشكالهم المقاربة للبشر إلا
أن ما يميزهم بشكل كبير هو الاورام والزوائد الفيروسية على اجسامهم والتي
تمزق ملابسهم. ومن مميزاتهم أيضاً سرعتهم المتوسطه وقوتهم الغير بشرية،
ويمكن قتلهم كأي كائن بشري عادي.

– Brawlers –

ستكون هذه الوحوش المصابة بالفيروس بحجم
الدب و بنفس الوحشية ايضاَ، وهم كالمصابين ( Infected ) يسعون الى التغذّي
على البشر .. ولكنهم أكثر منهم ذكاءاً وافتراساً وخطراً، ومن مميزاتهم
أيضاً أنهم يسيرون على اربعه أرجل تمكنهم من القفز لمسافات عالية، و مخالب
حادة جداً تمنحهم قوة مذهلة!

تنشأ هذه المخلوقات عن طريق الحاضنات: وهي
ارحام بايولوجية بحجم الأنسان. ربما تكون هذه المخلوقات هي القاعده الأولية
للأصابة بالفيروس دخلت في مرحلة الشرنقة و حوَت نفسها داخل الحاضنات ومن ثم
تحولت الى الشكل الاخير (وهذا لم يؤكد بعد)، وأياً كانت حقيقة نشأتها.. فهي
من الواضح أنها ولدت بشكلِ كامل ومستعدة للقتال في أي وقت.

ومن بين جميع الوحوش، يعتبرون البراولرز
Brawlers هم الأعنف والاسرع على الاطلاق إذ يمكنهم اللحاق بالمركبات
وإطاحتها بكل سهولة، وتحمّل الكثير من الضربات قبل موتهم.

– Flyers –

ظاهره جديدة كلياً بدأت بالظهور في سماء
مدينة نيويورك بعد التفشي الثاني للفيروس Blacklight .. وحوش طائرة تجوب
سماء المدينه وتنشر المرض وتبحث عن أي شيء يقف – أو يطير – لقتله. يطلق على
هذه الوحوش اسم Flyers، ومازال أصل هذه الوحوش غير معروف لحد الآن. ولكن من
الممكن أرجاع أصل هذه الوحوش الى طيور المدينه (الحمام والغربان) التي قد
اُصيبت وتحولت بفعل الفيروس الى هذه الكائنات.

من مميزاتهم جلدهم زهري اللون ووجوههم
الشرسة، و طول جناحهم الذي يقارب المترين ويمتلكون أيضاً جسدا قوي بما يكفي
للأطاحة بالمروحيات من السماء.

– Juggernauts –

على الرغم من كونهم مجرد بشر مصابين في
الماضي، تطوّرت هذه الوحوش لحجمها الحالي العملاق لتصبح القوة الضاربة
للفيروس. وبحركتها البطيئة وضخامتها وقبضاتها العملاقة تستطيع تشتيت تقريبا
أي هجوم عليها كالصواريخ والهجمات السريعه الاخرى. وهجومهم المفضّل هو سحق
العدو بقبضاتهم الشبيهه بالمطرقة.

ومن المحتمل ان تكون قد نشأت هذه الوحوش
عن طريق الحاضنات أيضا، إلا انه لم يتم رصد أيّ منها في هذا الحجم في
المدينه لحد الآن.

– Hydras –

مخلوقات أشبه بالديدان يبلغ طولها ثلاثة
طوابق وعرضها ست أقدام تشق الأرض لتضرب أي شيء في محيطها بعنف، وبإستطاعها
حفر الأرض لإختيار المكان الأفضل للهجوم.. وفي بعض الاحيان تخرج من تحت
الدبابات والمباني ومواقع العدو لتقوم بالهجوم مباشرةً، تمتلك لسان في
مقدمة رأسها تمسك به الأعداء فيه وتضرب فيه بكل قوة أو من المحتمل تقوم
بألتهامهم..  ولم يعرف سبب نشأتها حتى الآن.

 

Similar posts
Post a Comment

Leave a Reply